لا توجد سيارات جديدة في قائمة المقارنات

قارن

لا توجد سيارات مستعملة في قائمة المقارنات

قارن

لا توجد موتوسيكلات مستعملة في قائمة المقارنات

قارن

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع شيفت

أضف إعلان

لتتمكن من إضافة إعلان يرجى الدخول على حسابك اذا كنت مشتركاً او تسجيل حساب جديد اذا كنت مستخدم جديد

تسجيل الدخول هنا

نسيت كلمة السر دخول
متابعة

مستخدم جديد اضغط هنا

مستخدم جديد

أضف حسابك

مستخدم مسجل؟ تسجيل الدخول هنا

اعلان

حصاد 2021.. كيف أسهمت مبادرة الإحلال فى نمو مبيعات قطاع السيارات المحلي

05 يناير 2022
مبادرة إحلال السيارات

الأخبار المتعلقة

كتب. محمد جمال|

أكد خبراء بقطاع السيارات المصري، أن المبادرة الرئاسية لإحلال السيارات القديمة بأخرى تعمل بالغاز الطبيعي التي انطلقت في العام الماضي، أسهمت فى نمو مبيعات قطاع السيارات المحلي خلال 2021.

ويعكس تنامي إقبال المواطنين فى التسجيل بمبادرة الإحلال، مدى التأثير الإيجابي الذي أضفته مبادرة الإحلال، إذ بلغ مجمل الطلبات حتى نهاية ديسمبر الماضي بحسب الدكتور طارق عوض المتحدث باسم المبادرة الرئاسية 36.500 ألف طلب.

قال عمرو سليمان، رئيس مجلس إدارة مجموعة الأمل للتجارة وتصنيع السيارات، إن مبادرة إحلال السيارات المتقادمة للعمل بنظام الغاز الطبيعي التي أنطلقت مطلع العام الماضي 2021 كانت بمثابة دفعة ونقلة فى نمو مبيعات سيارات السوق المصري.

وتشارك مجموعة الأمل في مبادرة الإحلال الرئاسية بسيارتين ركوب، الأولى لادا جرانتا الروسية والثانية بي واي دي F3 الصينية وكلاهما يتم تجميعهما محليًا.

أضاف سليمان فى تصريح لـ"شيفت"، أن المبادرة الرئاسية لإحلال السيارات أسهمت فى إحداث طفرة بمبيعات السيارات خلال النصف الأول من العام الماضي وحتى لربع الثالث من 2021.

وتابع أن أزمة انتشار فيروس كورونا "كوفيد-19" ومتحوراته فضلا عن نقص الرقائق الإلكترونية، كبحت عجلة مبيعات السيارات التي يتم تجيمعها محليا خلال الربع الأخير من العام الماضي 2021.

وتوقع سليمان، أن يكون الربع الأول من العام ليس الأفضل لمبادرة الإحلال بسبب تبعات كورونا "كوفيد-19" ومتحوراته، ولكن بداية من مارس سيكون هناك انطلاقة حقيقة للمبادرة بعكس العام 2021.

فى السياق قال المهندس رأفت مسروجة، الخبير بقطاع السيارات والرئيس الشرفي لمجلس معلومات سوق السيارات "أميك"، إن مبادرة الإحلال قبل أن تكون انطلاقة كبيرة لقطاع السيارات المحلي، ساهمت فى رفع السيارات المتهالكة من شوراع مصر.

وأوضح مسروجة، أن مبادرة إحلال السيارات، ستجعل جميع المواطنين بشوراع مصر تتنفس بصورة طبيعية وأكثر حيوية لرفع جميع السيارات المتقادمة التي مر على إنتاجها أكثر من 20 عاما، ما سيسهم فى تنظيم حركة سير المركبات وانتظام حركة المرور فضلا عن مواكبة التوجه العالمي نحو الطاقة الخضراء.

وأردف أن مبادرة الإحلال أسهمت فى تحقيق مبيعات قياسية لقطاع السيارات المحلي خلال العام 2021، فضلا عن أن إمكانيتها تحقيق أضعاف ذلك خلال العام الجاري 2022.

وتتيح المبادرة أمام المخاطبين بالإحلال "ملاكي وأجرة" 8 سيارات جديدة سابقة التجهيز للعمل بالوقود المزدوج "غاز طبيعي- بنزين"، وهى لادا جرانتا، وبي واى دي F3، وشيفروليه أوبترا، وهيونداي إلنترا HD، وشيري تيجو 3، ونيسان صني، وهيونداي اكسنت RB، ونيسان سنترا.

كانت مبادرة إحلال السيارات قد تمكنت بداية من إنطلاق المبادرة حتى نهاية شهر ديسمبر من العام المنقضي 2021 قد بلغت 10.300 سيارة، فضلا عن تخريد 10.750 سيارة مقسمة بين 9.800 سيارة "ملاكي" و 950 للتاكسي والميكروباص.

وتتضمن المبادرة التي تم إطلاقها هذا العام، إحلال سيارات جديدة مصنعة محليا وتعمل بالغاز الطبيعي بالسيارات القديمة التي مر على صنعها 20 عاما فأكثر، وذلك من خلال توفير حافز مادي للمستفيدين من المبادرة من ثمن السيارة الجديدة، بالإضافة إلى إتاحة تقسيط المبلغ المتبقي على فترة تتراوح بين 7 و10 سنوات.

وتقدم الدولة للمخاطبين بالإحلال حافزًا يطلق عليه "الحافر الأخضر" بنسبة 10% من ثمن السيارة للمستفيدين من أصحاب السيارات الملاكي بحد أقصى 22 ألف جنيه، و20% لأصحاب السيارات التاكسي بحد أقصى 45 ألف جنيه، و25% لأصحاب السيارات الميكروباص بحد أقصى 65 ألف جنيه.

وتستهدف الدولة المصرية في المرحلة الأولى من مبادرة الإحلال والتي تستمر على مدار ثلاث سنوات، إحلال 250 ألف سيارة في 7 محافظات هي القاهرة والجيزة والقليوبية والإسكندرية والسويس والبحر الأحمر وبورسعيد.

05 يناير 2022

سيارات مستعملة

اعلان

اعلان