قائمة المقارنات
قارن

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع شيفت

أضف إعلان

لتتمكن من إضافة إعلان يرجى الدخول على حسابك اذا كنت مشتركاً او تسجيل حساب جديد اذا كنت مستخدم جديد

تسجيل الدخول هنا

نسيت كلمة السر دخول
متابعة

مستخدم جديد اضغط هنا

مستخدم جديد

أضف حسابك

مستخدم مسجل؟ تسجيل الدخول هنا

تجربة مرسيدس بنز E-Class الجديدة 

4.8من5
  • الاداء

    5.0من5

  • الراحة

    5.0من5

  • المظهر الخارجى

    4.0من5

  • المظهر الداخلى

    5.0من5

اعلان

تجربة. أحمد بهاء الدين وتصوير. محمد الروبي |

عادة مرسيدس بنز مع الـ E-Class إنها تقدم نسخة جديدة كليا في نصف دورة حياة الجيل بتحديثات «جوهرية» في التصميم، وهذا ما عشته بنفسي مع الأجيال السابقة W211 و W212، وأخيرا الجيل الحالي W213.

الموديل الجديد مختلف بشكل كبير، خصوصا في التصميم الخارجي، المصابيح الأمامية والخلفية هي أبرز الاختلافات، والملامح تعبر عن لغة التصميم الجديدة لمرسيدس بنز، نفس الخطوط التي شاهدناها في صور S-Class الجديدة، وسوف نشاهدها أيضا في النسخة القادمة منم C-Class. مرسيدس بنز مصر وفرت لنا موديل E300 بباقة AMG الرياضية للتجرية.

ملاحظات على E-Class الجديدة

من النقط المهمة التي كان يناقشني فيها معظم المهتمين بـ E-Class خلال فترة تجربتي، ومنهم مالكين للموديل السابق، هي «هيبة الـ E-Class»، مبدئياً يجب أن نعترف أن السيارة جرئية جدا وثورية من ناحية التصميم، وهو أمر غير مقتصر على E-Class فقط، بل S-Class الجديدة أيضا.

المقدمة طاغية جدا، خصوصا مع نسخة AMG، المصابيح تصميمها قوي، مرسيدس نقلت الخطين البارزين في المقدمة Power domes من AMG GT 4، ما أعطى السيارة شكل رياضي جدا وعدواني. باختصار تصميم الجزء الأمامي طاغي وحافظ على حضور الـ E-Class القوي ومنحها عنصر جديدة وهو إنها أصبحت قادرة على خطف العين مثل شقيقتها CLS.

الجدل على الجزء الخلفي، تصميم المصابيح الخلفية قريب من تصميم الـ A-Class سيدان، وكما كتبت فإن الـ S-Class و الـ C-Class سوف تنسخ نفس التصميم. أعتقد الجزء الخلفي سوف يترك انطباع مختلف عن الكثيرين، فكما اتفقنا فإن التصميم ثوري جدا للـ E-Class التي تعتبر واحدة من سيارات مرسيدس بنز التقليدية، لذلك سوف يتطلب الأمر بعد الوقت حتى يعتاد الجميع عن التصميم الجديد، أو هكذا أعتقد، خصوصا عندما نبدأ في رؤية الـ C والـ S في الشوارع.

التحديثات الرئيسية في E-Class الجديدة

من الداخل أبرز التعديات هي عجلة قيادة AMG الجديدة، والحقيقة أن مرسيدس برعت في تصميمها، تحديدا في المزج بين تاريخ العلامة والمستقبل ثم وضع هذا المزيج في قالب رياضي رياضي. استخدمها مألوف، على اليمين وحدة التحكم الخاصة بالشاشة الرئيسية، وعلى اليسار وحدة للتحكم في خصائص شاشة العدادات. الشاشة الرئيسية الكبيرة «١٢٫٤ بوصة» حصلت على أهم تحديث، نظام MBUX الذي يتميز بالمساعد الشخصي Hey Mercedes، وهو نظام يعتمد على الذكاء الاصطناعي ويمكن أن تتحكم من خلاله بالأوامر الصوتية في خصائص السيارة، مثل الراديو والتكييف والسقف والأنوار.

التحديث الأخر هو أن الشاشة أصبحت تعمل باللمس، وهذا لم يكت متاح في الموديل السابق. بخلاف الشاحن اللاسلكي واعتماد الـ USB-C بشكل كامل بدلا من الـ USB التقليدي.

من ناحية التجهيزات والكماليات، السيارة التي كنت أختربها هى الأعلى تجهيزا بالمواصفات الرياضية E300 AMG، باقة التجهيزات متكاملة  لكن ينقصها تفاصيل محددة من وجهة نظري مثل نظام كشف النقاط العمياء Blind spot assist، والمصباح الأمامي الـ Multibeam والكاميرا الـ 360، لخلاف ذلك سوف تجد كل ما تتوقعه، ومن التجهيزات الجديدة أيضا الزجاج العازل للحرارة والضوضاء وقد رفع قدرة السيارة على العزل بشكل رائع.

محرك E300  والأداء

النقطة المهمة وهي القيادة بالتأكيد، وكانت هناك مفاجأة! موتور E300 أربعة سلندر ٢٠٠٠ سي سي  قوته ٢٥٨ حصان وعزمه 370 نيوتن متر، ناقل الحركة ٩ سرعات وتتسارع إلى سرعة ١٠٠ كم/س في ٦٫٢ ثانية.

أخر سيارة مرسيدس كبيرة قمت بتجربتها كانت AMG GT 4 الأربع أبواب، وهي مبنية على نفس شاسية E-Class، المفاجأة إنه بالرغم من أن موتور الـ E300 أصغر من موتور الـ GT، ولكن وجدت متعة كاملة في القيادة بفضل نظام الدفع الخلفي على عكس الدفع الكلي 4Matic في AMG GT 4 الذي قلل الحرية في القيادة الرياضية مقارنة بالـ E300. 

السيارة تضم أنماط القيادة التقليدية Eco و Normal و Sport و Sport+ عندما تختار الأخير وتقرر القيادة بسرعة، سوف تعيش فعلا روعة الهندسة في سيارات مرسيدس الكبيرة ذات الدفع الخلفي في الملفات السريعة الواسعة أو الضيقة، إحساس كنّا قد افتقدناه بصراحة أيام المحركات الصغيرة قبل إلغاء الجمارك على السيارات الأوروبي.

أخيرا سواء اتفقنا أو اختلفنا على التصميم الثوري، E-Class الجديدة مازالت تحفة ميكانيكية، ومع المحرك الأكبر فإن الأداء رائع، والجلوس كالعادة مريحة ومهمى كان طريقك طويل أو مزدحم سوف تبرع السيارة في تقلل التوتر وتساعدك على الاسترخاء، وعندما تحب أن تحولها لسيارة  رياضية سوف تجد نفسك في دقائق قليلة قد نسيت تماما حجمها الكبير، ومحكم سيطرتك عليها بالكامل.

اعلان

اعلان

إبحث عن سيارة